الدعم الفنى وضمان الجودة _ شعارنا _ الطالب امانة والمعلم ضمير
منتديات إطسا التعليمية ترحب بكم
====================
عزيزي : أنت مسجل كزائر .
إذا كان لديك حساب أضغط ...
دخول
. وإذا أردت إنشاء حساب جديد أضغط ... تسجيل

الدعم الفنى وضمان الجودة _ شعارنا _ الطالب امانة والمعلم ضمير

منتديات عامة .... تقنيات....فنون ....الطالب والمعلم والمدارس ..... واقسام اخرى ..... الكمبيوتر والتطوير......اسلاميات
 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 سياسات تعليمية جديدة في اليونان

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
avatar

ذكر عدد الرسائل : 1510
العمر : 63
الوظيفة : مدير ادارة
علم الدولة :
نقاط : 1506
تاريخ التسجيل : 21/05/2008

مُساهمةموضوع: سياسات تعليمية جديدة في اليونان   الثلاثاء مايو 05, 2009 8:15 pm

إن أحد التحديات الرئيسة التي تواجهها اليونان في فترة يشهد فيها العالم تغييرات بنيوية في إنتاج واستخدام المعرفة، هو تحديث النظام التعليمي بحيث يحقق وظيفته الوطنية وتمت مؤخراً المصادقة على قانون جديد يتعلق بالتعليم يدعو لإجراء إصلاحات جديدة وجذرية على مستويات النظام التعليمي كافة للتغلب على المشكلات الآنية وإيجاد أساس تعليمي وطني يحقق حوافز تنافسية قوية. وبناء على هذه المعطيات فإن الوصول الحر والمفتوح للتعليم العالي، كما هو متوقع وفقاً للنظام الجديد في اليونان، يعد قراراً ضرورياً للغاية. وإلغاء الامتحانات العامة سنة يمثل خياراً سياسياً أساسياً للحكومة ومؤشراً مهماً للإصلاح التعليمي المقترح. وفي الوقت نفسه فإن التسجيل في برامج التعليم مدى الحياة في التعليم العالي يمثل مطلباً ضرورياً.. إما لدعم التفاعل المستمر للخيارات المهنية لاكتساب مهارات إضافية وتوسيع آفاق المعرفة. وقد كان لفتح التسجيل لبرامج الدراسة الاختيارية (الكورسات الدراسية الحرة) في مؤسسات التعليم العالي وفي المؤسسات التعليمية التقنية، بالإضافة لعمل الجامعة اليونانية المفتوحة المتخصصة في توفير التعليم دون الجامعي وفوق الجامعي عن طريق التعليم من بعد، الأثر في دعم وتوسيع الخيارات التعليمية للمواطن اليوناني بغض النظر عن سنه، وزادت في الوقت نفسه من عدد الملتحقين بالتعليم العالي. ووفقاً للإصلاحات الجديدة في اليونان، فإن التعليم العالي في المستوى الجامعي ودون الجامعي سيقدم: - برامج دراسات تقليدية موسعة ومبتكرة. - برامج دراسات جامعية وتقنية اختيارية جديدة (كورسات دراسات حرة). - برامج تعليم من على البعد توفرها الجامعة المفتوحة أو أقسام في مؤسسات التعليم العالي الحالية. لقد قررت وزارة التعليم الوطني والشؤون الدينية في اليونان تحديث التعليم الذي تقدمه للطلاب، وهي تهدف لإقامة مدارس ثانوية (LYKEIO) ستكون وحدة تعليمية مستقلة بدلاً من أن تكون مرحلة إعدادية للتعليم العالي. وقد اتخذ قرار بإقامة مدرسة ثانوية نموذجية ستستوعب تدريجياً كل أنواع المدارس الثانوية العاملة اليوم. الثانوية الموحدة إن إقامة مدرسة شاملة تعد مقترح إصلاح هام لنظام التعليم في الدول الأوروبية وعلى الصعيد العالمي. وقد ظهرت المدرسة الشاملة كحل تعليمي وتربوي يلبي متطلبات الفرص المتساوية في التعليم في ظل تضاؤل التمييز بين مختلف أنواع وأشكال المدارس التي كانت موجودة وفي ظل التطور الأفضل والفعال في قدرات واهتمامات الطلاب. والنوع الجديد من المدارس الثانوية يؤدي إلى الحصول على الشهادة (البكالوريا الوطنية) وهي درجة معتمدة للحصول على مستوى تعليمي عال بالإضافة للمعرفة والمهارات الضرورية للإنسان المعاصر ليواجه متطلبات الحياة المعاصرة ويستمر في التعليم، وتوفر البكالوريا الوطنية الاحتمالات التالية: أ- الدخول إلى التعليم العالي. ب- المشاركة في برامج الدراسات التي تقدمها الجامعة المفتوحة. جـ- الحصول على تخصص مهني بعد حضور تدريب مهني في مؤسسات تعليم فوق المستوى الثانوي. د- العمل في القطاعين العام والخاص. وفي السنة الأولى (الفصل -أ) في المدرسة الموحدة (ENIEO) يطبق برنامج موضوعات تعليمية عامة يشارك فيها كل الطلاب. وتشمل السنة الثانية (الفصل -ب) ثلاثة مقررات هي: مقرر تعليمي بحت، ومقرر محدد، ومقرر تقني. وخلال هذه السنة تدرس موضوعات التعليم العام لكل الطلاب بنسبة 60 % - 65% من مجموع البرنامج الكلي، وتدرس المواد المستهدفة نسبة 35% - 40%. أما في السنة الثالثة (الفصل -ج) فيمكن أن يشمل كل واحد من المقررات الثلاثة المستهدفة مناهج تهدف إلى تعليم موضوعات اختيارية. وفي هذا الفصل تدرس مواد التعليم العام بنسبة 50% - 55% من مجموع البرنامج العام بينما تشكل المواد الاختيارية 45% - 50% بحسب منهج الدراسة. تقييم التعليمين الابتدائي والثانوي مشكلة الافتقار لتقييم الأساتذة وعمل التدريس، التي كانت مشكلة التعليم والعملية التعليمية طوال 18 عاماً تمت معالجتها من خلال القانون الجديد. وبصفة خاصة وضع القانون قواعد لتقييم التعليمين الابتدائي والثانوي بالإضافة لتقييم المعلمين وتقييم التعليم الذي توفره المدرسة ومدى تحقيق أهدافه ومراميه، وتشير عملية التقييم لكل أنواع وأشكال المدارس وعمل التدريس الذي يقوم به كل معلم بشكل منفصل. ويتم التقييم بوساطة مدير وحدة المدرسة الذي يعد تقرير تقييم لوحدة المدرسة التي يديرها ولمعلميها. ومدير كل منطقة تعليمية يكون مسؤولاً عن تقييم وحدات المدرسة ومديري المدارس في منطقته بينما يقوم مستشار المدرسة بتقييم كفاءة المعلمين العلمية والتعليمية. وتم تشكيل 13 مركز دعم وتخطيط تعليمي إقليمي. وستكون مهمة هذه المراكز جمع ومعالجة المعلومات التي تساعد في تحديث العمل التعليمي والتخطيط التربوي لتعليم المدرسة. ويستكمل التقييم بالتدخل المتزامن لهيئة المقيمين الدائمين الذين يتم انتخابهم من خلال منافسة عامة ويجب أن تتوفر فيهم مؤهلات رسمية كبيرة. وتقوم هيئة المقيمين الدائمين هذه بتقييم وحدة المدرسة من حيث المواد والبنية التحتية الفنية والمنشآت وإدارة المدرسة والإجراء التربوي بالإضافة لمهام المعلمين والمسؤولين التربويين. أما بالنسبة للإشراف والسيطرة وتنسيق عمل هيئة المقيمين الدائمين ومستشاري المدرسة، فقد أوكلت هذه المهمة للجنة وحدة المدرسة المسؤولة عن التقييم. وهذه اللجنة سيتم تشكيلها من شخصيات بارزة، وستتبع وزارة التعليم الوطني مباشرة. مدارس اليوم الكامل من الابتكارات الأساسية في النظام التعليمي الجديد إدخال نظام مدرسة اليوم الكامل. وسيعمل هذا النظام بجدول زمن عمل موسع؛ فالتعليم ما قبل المدرسة سيمدد لعامين وسيغطي العمر بين 4 و6 سنوات. ووفقاً لنظام مدرسة اليوم الكامل يمكن تحقيق الأهداف التالية: - تحديث تعليم ما قبل المدرسة، وتمكين الطالب من إكمال الاستعداد للمدرسة الابتدائية. - دعم وتعزيز دور الرعاية الوطنية الموجه نحو تقليل التمييز الاجتماعي - التربوي. - حضور الآباء العاملين ويتم تنظيم المدرسة الابتدائية تدريجياً لتعمل كمدرسة يوم كامل تقدم للطلاب: - إلزامياً: المواد التي يتضمنها المنهج النشط الذي وضعه المعهد التربوي وتشمل اللغة والرياضيات والدراسات البيئية والتاريخ والعلوم والجغرافيا والدين والتربية الفنية واللغة الإنجليزية والتربية البدنية. - اختيارياً: يدرس الطلاب مواد اليوم المثالي وسلسلة من النشاطات على أساس فردي أو جماعي حسب توجيه أركان التعليم المدربين تربوياً. وبرامج الإبداع المهني تشمل الألعاب المسرحية وعلوم الكمبيوتر والفنون البلاستيكية والرقص الفلكلوري والرياضة بأنواعها. وفي مرحلة أولى يشارك أطفال الآباء العاملين لتغطية احتياجاتهم حسب الأولية. )
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://etsa-edu4.yoo7.com
Admin
Admin
avatar

ذكر عدد الرسائل : 1510
العمر : 63
الوظيفة : مدير ادارة
علم الدولة :
نقاط : 1506
تاريخ التسجيل : 21/05/2008

مُساهمةموضوع: رد: سياسات تعليمية جديدة في اليونان   الثلاثاء مايو 05, 2009 8:18 pm

وفي مرحلة ثانية يشارك كل الأطفال. - برامج تعليم معززة للطلاب الذين يواجهون صعوبات في التعلم. ويتكون برنامج التدريب المعزز من مادة أساسية من البرامج الجديدة التي ستطبق في المدرسة الثانوية أيضاً. وفي الوقت نفسه هناك برنامج تعليم معزز في شكل نموذج طريقة تدريس على وشك التطبيق إلى جانب استخدام مواد تدريس خاصة، كما خططت برامج لدخول المدرسة لفئات اجتماعية معينة مثل الغجر والمجموعات التي أعيد توطينها. مدارس الفرصة الثانية أدخلت وزارة التربية والتعليم في اليونان مؤسسة جديدة هي «مدارس الفرصة الثانية» وقد أوكل تنفيذ هذه المؤسسة إلى معهد تعليم الكبار المستمر بالتعاون مع معهد التربية والسلطات المحلية المعنية. وهذه المدارس سيتم تأسيسها لمنح الفرصة لمن لم يكملوا تعليمهم الثانوي. وستقوم هذه المدارس بتعليم منهج خاص يتواءم مع طبيعة الطلاب واحتياجات سوق العمل. وسيحصل خريجو مدارس الفرصة الثانية على تأهيل يعادل شهادة التعليم الابتدائي أو الثانوي. الالتحاق بالتعليم العالي وفي التعليم العالي يتم تصنيف الأقسام والبرامج الدراسية في مجالات معرفة علمية مثل: العلوم التقنية، والعلوم البحتة، والعلوم الزراعية، والعلوم الصحية، والعلوم الاجتماعية، والاقتصادية، والعلوم الإدارية، والعلوم القانونية، والعلوم الإنسانية. ويشمل كل مجال علمي أقساماً من الحقل المعرفي للجامعات نفسها والمعاهد الفنية العليا غير الجامعية. والعدد المحدد للمجالات العلمية، بالإضافة لتصنيف الأقسام فيها، اكتمل منذ سنة 1997 بعد التنسيق مع مؤسسات التعليم العالي. وللتسجيل في برامج الدراسات التقليدية يقوم المرشحون بتقديم بيان خيارات للمجال العلمي وأقسام برامج الدراسة لمجال أو مجالين علميين، ويتم تحديد أوليات تلبية رغبات المرشحين للالتحاق بأقسام معينة قد لا تتوفر فيها مقاعد كافية بحسب مجموع النقاط التي يحرزها المرشح. وهذه النقاط تحدد بدرجة البكالوريا الوطنية، وبنتائج اختبار المهارات والدرجات التي يحصل عليها الطالب في مادتين من مواد الفصل الأخير في المدرسة الثانوية الموحدة، كما يدخل في الاعتبار أيضاً زمن التخرج من المدرسة. التعليم مدى الحياة وبرامج الدراسات الاختيارية بالنسبة لإدخال نظام التعليم مدى الحياة، فقد أقيم هذا النظام في مؤسسات التعليم العالي بإنشاء برامج دراسات اختيارية (مقررات الدراسات الحرة)، ومن خلال عمل الجامعة المفتوحة. ومنذ العام الدراسى 97 - 1998 شرع في تنفيذ 30 برنامج دراسات اختيارية في معاهد التعليم اليونانية. وتتميز هذه البرامج بمرونة كبيرة ستسمح بتشكيل برنامج دراسات معاصر يركز أساساً على مواد المعرفة الجديدة، وكذلك على الموضوعات المنفردة أو على مزيج من هذه المواد لتوفير المهارات لتلبية احتياجات السوق المتغيرة باستمرار. وتم تخطيط برامج الدراسات الاختيارية بطريقة تمكن من إعطائها البنية المناسبة على أساس المواصفات التالية: - التعليم الموجه - المكمل - مدى الحياة. - الوصول الحر للتعليم العالي. - النوعية الجيدة وقلة التكلفة. - الارتباط بسوق العمل. وبرنامج الدراسات الاختيارية يضم مجموعة مواد في موضوع معرفي واحد أو أكثر، ومن الممكن أن يكون برنامج الدراسة الاختياري شُعبياً (نظامياً) أو متعدد الشُعب، وأحياناً قد يكون بلغة أجنبية. والالتحاق ببرنامج دراسات اختيارية يقود للحصول على درجة تعليم عال بعد تحقيق عدد معين من نقاط التدريس وفقاً للمواد التي تكوّن كل برنامج. ومن الممكن الالتحاق لدراسة عدد من المواد المعينة للتدريب أو للأغراض المهنية ويتم تأكيد ذلك بإصدار شهادة بالدراسات. الجامعة اليونانية المفتوحة الالتحاق ببرامج الدراسات الاختيارية لا يخضع لنظام اختبارات. وكل مواطن يوناني أو أجنبي يرغب في الالتحاق بهذه البرامج له حق التسجيل في مواد معينة أو دورة محددة إذا كان المتقدم خريج مدرسة ثانوية يونانية أو يحمل درجة معادلة من دولة أجنبية. أما فيما يتعلق بالجامعة اليونانية المفتوحة، فقد بدأت عملها في العام الدراسي 97 - 1998م وهي تمثل ثاني مبادرة مهمة طرحت بهدف توفير فرص الالتحاق بالتعليم العالي وإدخال نظام التعليم المستمر مدى الحياة. والسمة الأساسية للجامعة اليونانية المفتوحة أنها متاحة لعدد كبير من الطلاب ومن مختلف الأعمار. فكل خريجي الثانويات اليونانية لهم الحق في الالتحاق بالجامعة المفتوحة مع إعطاء أولية التسجيل لمن هم في سن 23 وحتى 45 عاماً. وتقدم الجامعة فرصاً للدراسة على مستوى عال بغض النظر عن عمر الطالب. فهي تضمن لهؤلاء الطلاب فرصة ثانية وتعليماً مدى الحياة. وبالإضافة لذلك تقدم الجامعة المفتوحة دراسات لأولئك الذين لم تتح لهم لأي سبب إمكانية وجود منتظم في فصول الدراسة أو المعامل. هذه الأهداف يدعمها استخدام طرق التدريس والتعليم من بعيد. وتعتمد هذه الطريقة على نوعية عالية من المواد التعليمية التي تتيح نوعية راقية من التعليم الذاتي وتقييماً مستمراً للتقدم الذي يحرزه الطالب. نشر في مجلة (التدريب والتقنية) عدد (5) بتاريخ (جمادى الأولى 1420هـ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://etsa-edu4.yoo7.com
 
سياسات تعليمية جديدة في اليونان
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الدعم الفنى وضمان الجودة _ شعارنا _ الطالب امانة والمعلم ضمير :: التعليمية :: نافذه على التعليم فى العالم-
انتقل الى: